مسؤولو السياحة والتراث الوطني: محافظة ضرماء نجحت برسم هويتها التاريخية في ملتقى السفر والاستثمار السياحي
​اعتبر عدد من المختصين والمستثمرين في قطاع السياحة والسفر مشاركة محافظة ضرماء ملتقى السفر والاستثمار السياحي 2018م نقلة نوعية وجريئة وضعت ضرماء ضمن المقاصد السياحية السعودية،  وأكدوا بأن مشاركة ضرماء حظيت باهتمام المسؤولين في الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني والمستثمرين ومنظمي الملتقى نظراً لما تمثله محافظة ضرماء من مكانة تاريخية وموقع جغرافي مميز ومقومات تراثية فريدة وطبيعة استثنائية.

وذكر رئيس المجلس البلدي في محافظة ضرماء عضو لجنة التنمية السياحية والتراث الوطني بالمحافظة فهد بن إبراهيم المبدل أن مشاركة ضرماء في الملتقى رغم أنها الأولى في تاريخها الا أن جناح ضرماء حظي باهتمام كبير من زوار الملتقى إذ تجاوزت اعداد الزوار الـ 1000 زائر من مسؤول وغيرهم حيث اطلعوا على مكونات الجناح الذي اشتمل على عرض لعدد من المواقع السياحية والأثرية والطبيعية التي تتمثل في درب أبا القد، وقصر الفرغ التاريخي، والمرقاب، وجبل (عمود الخنصر)، إضافة إلى متحفي الجريسي والرضيان، وعدد من المواقع الأثرية والطبيعية، مقدماً شكره وتقديره باسم رئيس لجنة التنمية السياحية والتراث الوطني بضرماء وكافة أعضاء اللجنة وأهالي المحافظة لصاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض رئيس مجلس التنمية السياحية بالمنطقة، ولصاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني على دعمهم الكريم وحرصهم لتكون ضرماء وجهة سياحية ناجحة.

كما بين عبدالمحسن محمد القباني بأن مشاركة ضرماء في ملتقى السفر والاستثمار السياحي حققت اهدافها بالتعريف بكنوز ضرماء السياحية والأثرية، وتسويق المحافظة كوجهه جاذبه تتميز بتنوع المنتجات السياحية والمواقع الأثرية والطبيعية، والتعريف بفرص الاستثمار السياحي المميزة بضرماء كونها وجهة واعدة في هذا المجال.

من جانبه عبر إبراهيم بن عيسى العيسى عن تفاؤله بنجاح السياحة في ضرماء حيث  ستحتضن المحافظة إحدى أكبر مبادرات رؤية المملكة 2030 وهي مدينة القدية الترفيهية الثقافية السياحية، ومشاركة ضرماء في الملتقى مثلت فرصة مناسبة للالتقاء بالمستثمرين في القطاع السياحي، وعرض فرص الاستثمار السياحي المميزة بضرماء لتتكامل مع مشروع القدية العملاق، مبينا ان استمرار مثل هذه المشاركات ستساهم في تطبيق رؤية المملكة 2030 لتكون ضرماء وجهة سياحية عالمية.

من جانب اخر، ثمن خالد سعود المبدل عضو لجنة تنمية السياحة والتراث الوطني بضرماء الجهود التي يبذلها مجلس التنمية السياحية بمنطقه الرياض لابراز محافظات منطقه الرياض، وان ضرماء استفادت من هذه الجهود، مؤكدا اهمية الاستمرار في تسويق المحافظة لجذب الاستثمارات اليها، وكذلك بذل المزيد من الجهود من الهيئه العامة للسياحة والتراث الوطني لترميم المباني التراثية، وتفعيل التنقيب واسكتشاف وتوثيق الاثار المتوفره في ضرماء ومنها قصر الفرغ والسوق العباسي وقرماء القديمة.